المنسق العـامعميد طارق حسن
رئيس مجلس الإدارةعميد أ.ح أحمد عبد الله
الرئيس التنفيذيأسعد عثمان

نبدأ جولة جديدة من موجز تاريخ مصر المماليك العثمانيون

  • تاريخ , شريط الاخبار
  • الأحد 17 مارس 2019 بتوقيت 5:36:09 مساءً
  • 209 مشاهدة
  • كاتب الخبر : الشاعر شريف شمه
نبدأ جولة جديدة من موجز تاريخ مصر المماليك العثمانيون

يكتبها: محسن حديد
*1802م:أواخر يناير: الصدر الأعظم يوسف باشا ضيا يعين محمد خسرو باشا واليا على مصر قبل رحيله إلى سوريا و خسرو يحضر إلى القاهرة في21يناير ويتولى زمام الحكم .
1802م: صلح اميان بين فرنسا وإنجلترا وهولندا وإسبانيا يوقع في مارس ومن شروطه جلاء الإنجليز عن مصر .
1802م: معركة دمنهور وفيها المماليك يسحقون في نوفمبر أحد جيشين جردهما عليهم خسرو باش والجيش الآخر بقيادة محمد علي يمتنع عن نجدة الجيش المهزوم بدافع الرغبة فى الخلاص من المماليك العثمانيين معا لتخلص له البلاد .
*14مارس1803م: القوات الإنجليزية تسلم قلاع الإسكندرية وتبحر يوم16مارس عائدة إلى بريطانيا ومعها المملوك محمد بك الألفي وبعض أتباعه الذين تحالفوا مع الإنجليز .
*مايو1803م: محمد علي-على رأس القوات الألبانية يتحالف مع المماليك ضد الانكشارية الأتراك .
1803م: مستوى فيضان النيل ينخفض بشدة والتكالب على شراء الغلال يرفع اسعارها ويربك الأسواق وحاكم مصر المملوكي عثمان بك البرديسي يفرض ضريبة فادحة على جميع الأهالي مما أدى بسكان القاهرة للثورة والتظاهر.ومحمد علي ينتهز الفرصة لكسب ود الشعب فيشارك في ثورة الشعب ويتصل بزعمائه مستنكرا موقف البرديسي .وأخيرا يحاصر منزل البرديسي وزعماء المماليك بجنوده الألبان ويقتل350مملوكا .
*1804م: عودة الأمير المملوكي محمد بك الألفي إلى مصر على ظهر سفينة حربية بريطانية في فبراير،وبعد سفره إلى بريطانيا في العام السابق وكان الإنجليز ينوون تمكينة من الحكم على أن يسلم لهم بحق الحماية على مصر وقد أرسل عثمان بك البرديسي رجاله لقتلة فسارع الألفي بالهرب إلى الصعيد .
1804م: محمد علي يطلق سراح خسرو باشا السجين ويعيده إلى الولايه على مصر ولكن أقارب طاهر باشا يعزلونه ويسجنونه دون أن يعارضهم محمد علي لأن هذة التقلبات كانت تخدم هدفه النهائي بل يسعي إلى تعيين خورشيد باشا محافظ الإسكندرية واليا على مصر !
*1804م: الوالي التركي خورشيد باشا يفرض ضريبة فادحة على أرباب الحرف والصناعات مما يسبب تحفز الشعب للثورة وفظائع جنود الولاة(معظمهم من الأكراد) تزيد النار اشتعالا .

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏‏‏لحية‏، و‏قبعة‏‏ و‏لقطة قريبة‏‏‏‏
الرابـط المختصر:

شارك برأيك وأضف تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع وجريدة حكاية وطن 2019 ©