المنسق العـامعميد طارق حسن
رئيس مجلس الإدارةعميد أ.ح أحمد عبد الله
الرئيس التنفيذيأسعد عثمان

موت الضمير وإنعدام الأخلاق ..يدفع إلى قتل طبيب بالقليوبية

موت الضمير وإنعدام الأخلاق ..يدفع إلى قتل طبيب بالقليوبية

كتبت/إبتسام الشرنوبي

كشفت أجهزة الأمن بالقليوبية، اليوم الأربعاء، من كشف غموض مقتل طبيب داخل عيادته بمحافظة القليوبية.
وتبين للتحريات أن وراء إرتكاب الواقعة عاطل كان يتردد على العيادة بعدما طلب منه الطبيب ممارسة الشذوذ الجنسي.

وتلقى العميد أنور حشيش، مأمور مركز كفر شكر بلاغًا من مواطن بإكتشافه مقتل والدة الطبيب داخل مسكنه.
وأخطر اللواء رضا طبلية مدير أمن القليوبية وإنتقل العميد يحيي راضي رئيس مباحث القليوبية لمكان الواقعة.

بمناظرة الجثة تبين وجود جروح بمنتصف الرأس وسلك كهربائي ملفوف حول الرقبة وجحوظ بالعينان وآثار كسر بأبواب ومنافذ الشقة وقطع بالسلك الخاص بشباك شرفة الغرفة المخصصة لعيادة المذكور ووجود بعثرة بمحتويات الشقة، ووجود جاكوش حديدي عليه آثار دماء ملقي على سرير غرفة النوم.

تم نقل الجثة لمستشفي بنها الجامعي والتحفظ عليها تحت تصرف النيابة العامة.

وبسؤال نجل المتوفي قال أنه حاول التواصل هاتفياً مع والده للإطمئنان عليه فوجد هواتفه مغلقة مم دعاه للقلق واسرع بتوجهه إلى مسكن والده وفوجئ بمقتله.

جري تشكيل فريق بحث أشرف عليه اللواء هشام سليم مدير إدارة البحث الجنائي وقاده العقيد حسني نصار مفتش مباحث القليوبية حيث تمكن لفريق البحث تحديد مرتكب الواقعه المدعو “ع”، عاطل.

وعقب تقنين الإجراءات جري ضبط المتهم وبمواجهته أقر بارتكاب الواقعة وقال في تحقيقات الشرطة:”كنت أتردد علي عيادة المجني عليه للعلاج وطلب ممارسة الشذوذ معي مقابل علاجي ووافقت وبعد ذلك رفض الوفاء بالاتفاق طردني من الشقة دون أن يعالجني ما دفعني للإنتقام منه فقررت أسرقه”.

وأضاف المتهم:”ذهبت يوم الأحد الماضي إلى مسكن المجني عليه بقصد سرقته إلا أن المجني عليه شعر بتواجدي داخل الشقة، عندها إنهالت عليه بالضرب على رأسه بجاكوش حتي تأكدت من وفاته واستوليت علي مبلغ 6200 جنيه وبعض المتعلقات الشخصية به”.

الرابـط المختصر:

شارك برأيك وأضف تعليق

البحث فى جوجل

جميع الحقوق محفوظة لموقع وجريدة حكاية وطن 2019 ©