المنسق العـامعميد طارق حسن
رئيس مجلس الإدارةعميد أ.ح أحمد عبد الله
الرئيس التنفيذيأسعد عثمان

مأساة الطفلة السورية بقنا 

مأساة الطفلة السورية بقنا 

سمر محروس 

أمر اللواء عبدالحميد الهجان محافظ قنا، بفتح تحقيق جاد وعاجل حول مصرع طفلة سورية داخل ماسورة مياه حجمها ١٠ بوصة داخل بئر بقرية بركة بمركز نجع حمادي بشمال قنا.

وكلف الهجان، رؤساء المدن بوضع حواجز حديدية ولافتات تنبيه حول كافة مواقع التي تحت الإنشاء لمنع تكرر مثل هذه الحوادث مرة أخرى.

كان اللواء عبد الهجان محافظ قنا واللواء مجدي القاضي مدير أمن قنا، انتقل لقرية لموقع سقوط الطفلة لمحاولة إنقاذها، حيث لجأت قوات الحماية المدنية لحفر ١٢ متر بجوار البئر للاستخراج الطفلة دون أذي لكن عمق الماسورة لم يكن طوليًا وجرى ضخ غاز الأكسجين داخل الماسورة للطفلة.

ولقيت طفلة سورية عمرها عامين ونصف مصرعها إثر سقوطها في ماسورة مياه داخل بئر مهجور بقرية بركة بمركز نجع حمادي بشمال قنا.

وبعد 10 ساعات من محاولات الإنقاذ، لجأ أحد المنقذين لاستخدام سنارة تابعة لشركة المياه، وقام بانتشال الطفلة من ملابسها ولكن الطفلة كانت قد لقيت مصرعها.

وتلقى اللواء مجدي القاضي، مساعد وزير الداخلية مدير أمن قنا، إخطارًا بسقوط طفلة سورية تدعي سارة إيهاب لأب سوري وأم مصرية في بئر بداخله ماسورة بقطر ٦ بوصة.

وأفاد الإخطار، أن قوات الحماية حاولت إنقاذ الطفلة على مدار 10 ساعات إلا أن تلك المحاولات باءت بالفشل لصغر البئر، وتوفيت الطفلة نتيجة سكتة دماغية بعد نفاذ الأكسجين.

وحرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيقات.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص أو أكثر‏‏
الرابـط المختصر:

شارك برأيك وأضف تعليق

البحث فى جوجل

جميع الحقوق محفوظة لموقع وجريدة حكاية وطن 2019 ©