طفلى الصغير يسأل لماذا احب وطنى   167

نشره : احمد مدني 22/05/2020 - 03:39 AM

بقلم . سمر عبدالرحمن

كانت الأم تسير بين الطرقات هى و طفلها الوحيد يتجولون هنا و هناك فى الطريق .
ترك يدها فى غفله و نظر لها بسؤال عجيب !
_ امى لماذا احب وطنى ؟
_ صمتت الام فى دهشة من ذلك السؤال الكبير ..لكنها أدركت أن طفلها أصبح مواطن صغير .. يريد أن يتعرف على وطنه . عن حقوقه و واجباته عن دوره العظيم ..
بدأت معه الحديث منذ البداية حتى يفهم باستفاضه ..
طفلى الصغير .. وطنك ذلك المكان الذى تولد فيه و تعيش و تسكن و تتعلم و تترعرع على أرضه و تشعر فيه بالأمان الشديد ..
اما عندما تسلك سلوك و تعمل و تنتج فيه و تبذل قصارى جهدك للنهوض و الإزدهار به و تستثمر كل شىء لتنتج و يعم الرخاء فيه.
هنا تصبح مواطن صغير فى ذلك الوطن العائل الكبير ..
تبدأ بعائلتك الصغيرة ( ام _ اب _ إخوة _ أهل.. أقارب.. جيران .). . و ناس كتير .
انظر من حولك تجد منشآت و مبانى متعدده الاغراض لتستفيد..
مدرسة .. مستشفى .. منازل .. نوادى .. متاحف .. مراكز .. اقسام ..كلها لخدمة المواطنين .. لك الحق فيها و منها تستفيد ..
كلها حقوق الوطن ليك ..
اعلم انك لاتستطيع أن تعيش وحدك فى هذا العالم الواسع الكبير ..
لابد أن تعيش فى مجموعة و تحكمها قوانين و علينا جميعا إتباعها و إحترامها ليسير العدل و النظام فى الوطن العظيم ..
يأتى دور القاضى ليحكم بهذه القوانين..

لتسعد الناس فى المجتمع عليها أن تتشارك و تساعد بعضها البعض ليعم التعاون و الرخاء ..

تجد فى وطنا اعياد و مناسبات مثل عيد شم النسيم و عيد الفطر و عيد الاضحى و عيد القيامة المجيد .. تجمعنا فى حب و سلام .
وعيد نصر أكتوبر العظيم .. وهو حدث يعطي أهمية ورساله لوطن له عزه وكرامه بدم أبطاله المصريين ..

تذكر معى التاريخ من فراعنه و اثار و دولة اموية و عثمانية و احتلال من الخارج لوطنك
ياتى الجيش المناضل يحارب و ينتصر و يحمى ارضك و حياتك لتعيش فيها كريم .

أدركت يا صغيرى حقوقك و واجباتك للوطن العزيز .. أدركت لما تحبه و تسعى للحفاظ عليه .. و تنميه و تضحى و تفتديه بروحك مثل جيشك الفدائى العظيم ..
أدركت يا مواطنى الصغير .. لماذا تحب الوطن .. ارضك الأمان ليك ...

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، ‏‏‏‏قبعة‏، ‏‏طفل‏، ‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏ و‏لقطة قريبة‏‏‏‏

ads



لا توجد تعليقات , كن انت اول من يضع تعليقاً

المضاف حديثا

شوزان توفيق

02/06/2020 - 10:22 AM 8

شوزان توفيق

02/06/2020 - 10:14 AM 11

عزة عبد العزيز

02/06/2020 - 07:55 AM 6

عزة عبد العزيز

02/06/2020 - 07:49 AM 17

عزة عبد العزيز

02/06/2020 - 07:38 AM 16

عزة عبد العزيز

02/06/2020 - 07:33 AM 9


مطبخ

شوزان توفيق

31/05/2020 - 10:51 AM 61

شوزان توفيق

31/05/2020 - 10:42 AM 82

شوزان توفيق

30/05/2020 - 10:31 AM 72

شوزان توفيق

30/05/2020 - 10:15 AM 80

شوزان توفيق

29/05/2020 - 12:15 PM 51

شوزان توفيق

29/05/2020 - 10:47 AM 101


قبس من نور

احمد مدني

01/06/2020 - 01:05 AM 83

 سوسن

31/05/2020 - 05:32 PM 56

احمد مدني

30/05/2020 - 10:35 PM 46

من فضائل ذوالنورين

30/05/2020 - 02:36 AM 60

احمد مدني

30/05/2020 - 02:33 AM 59

احمد مدني

29/05/2020 - 09:53 PM 63

احمد مدني

29/05/2020 - 08:11 PM 94

احمد مدني

29/05/2020 - 09:59 AM 49

"اسم آلله الأعظم"

29/05/2020 - 02:20 AM 72